بطولة الأمم الأفريقية تحت 23 سنة

"النسور الخضر" .. مرشحة فوق العادة للحفاظ على اللقب والتحليق إلى طوكيو

01/11/2019

تمتلك نيجيريا واحدة من أفضل المدارس الكروية في القارة الأفريقية على الإطلاق بفضل نجومها المحترفين في كل قارات العالم وتاريخها المشرف في بطولات أفريقيا على مستوى الناشئين والشباب والكبار والأهم تربعها في صدارة أكثر منتخبات العالم تتويجاً بكأس العالم للناشئين برصيد 5 مرات أخرها عامي 2013 بدولة الإمارات و2015 في تشيلي.

أولمبياً شاركت نيجيريا لأول مرة في أولمبياد مكسيكو سيتي 1968 ثم تأهلت لنهائيات دورتي موسكو 1980 وسيول 1988 وودعت في المشاركات الثلاثة من الدور الأول في ذيل الترتيب بعد أن خسرت 7 من مبارياتها التسع وحصلت على نقطتين فقط من تعادلين مع البرازيل (3 – 3) في الظهور الأول وأمام تشيكوسلوفاكيا (1 – 1) في المشاركة الثانية.

في أتلانتا 1996 حلقت "النسور الخضر" بصورة أكثر من رائعة عندما تمكن الفريق الذهبي بقيادة نوانكو كانو من إحراز أول ذهبية في تاريخ أفريقيا بالتفوق على العملاقين اللاتينيين البرازيل والأرجنتين في نصف النهائي والنهائي بقيادة المدرب الهولندي جو بونفرير.

في الظهور الثاني في سيدني 2000 ودع عملاق غرب أفريقيا من ربع النهائي بخسارته أمام تشيلي ’ لكنه عاد لمنصات التتويج مجدداً في مشاركته الثالثة في بكين 2008 عندما توج بالميدالية الفضية مع المدرب الوطني سامسون سياسيا بخسارته أمام الأرجنتين بهخدف أنخيل دي ماريا ’ بعدها توج بالمركز الثالث والميدالية البرونزية في أخر مشاركة له في ريو دي جانيرو بعد تفوقه على هندوراس (3 – 2).

بقيادة المدرب الوطني إيماما إماباكابا (50 سنة) تمكن منتخب نيجيريا الأولمبي من بلوغ نهائيات كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة للمرة الثالثة على التوالي بتخطيه نظيره الليبي في الدور الثاني بالخسارة (0 – 2) ثم الفوز (4 – 0) ’ ثم تفوق على السودان في المرحلة الحاسمة بالخسارة (0 – 1) ذهاباً والفوز (5 – 0) إياباً.


بثقة التتويج باللقب السابق على حساب الجزائر في السنغال 2015 ’ وكتيبة المحترفين في 11 دولة أوربية هي إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا وروسيا وتركيا والنرويج والنمسا وسلوفاكيا ولاتفيا وبيلاروسيا يخوض "الجرين إيجلز" البطولة في وجود عدد كبير من المواهب أبرزهم تايوو أيونيجي مهاجم ماينز الألماني أوزبيكي إيكوتشوكو لاعب أسطنبول باشاك شهير التركي وبيراميدز السابق وصانداي فالي لاعب فاكر إنسبروك النمساوي.



المنتخب النيجيري يستهل مشواره في المجموعة الثانية أمام كوت ديفوار على ملعب السلام في التاسع من نوفمبر ثم يواجه زامبيا وجنوب أفريقيا على نفس الملعب في الثاني عشر والخامس عشر من الشهر ذاته.